نصائح مهمة في التسويق الرقمي

نصائح مهمة في التسويق الرقمي

نصائح هامة في التسويق الرقمي

 

يعتبر التسويق الرقمي أكثر وأسرع المجالات تغيّرًا على الإطلاق. ونظرًا لهذه الطبيعة، فعلى العلامة التجارية التي تسعى لتعزيز وتحسين نموّها الرقمي وعوائدها من الاستثمار أن تتكيّف مع هذا التغيّر غير المحدود. 

في هذا المقال؛ جمعنا نصائح متفرقة من خبراء التسويق الرقمي 

 مثل التسويق عبر منصّات التواصل أو التسويق عبر محركات البحث أو الإعلانات الممولة أو أي شيء آخر في مجال التسويق الرقمي.

بعضها قد يكون معروفا لديك والبعض الآخر قد يكون جديدًا تمامًا عليك


دعنا نبدأ..


أهم النصائح من  خبراء التسويق الرقمي


1) المدوّنات تعزّز من وجودك على منصّات التواصل

فيس بوك وتويتر وانستغرام  هما من أهم وأكثر منصّات التواصل الاجتماعي التي تُستخدم في مشاركة المحتوى ..

طبعا المدوّنات او التدوينات تعزز التواجد الرقمي و تحقّق أكثر تفاعل ومشاركة بين الجمهور من المحتويات الأخرى، كما ترفع من وعي الجمهور بالعلامة التجارية ورؤيتها بصورة موثوقة، بل وقد تكون السبب الرئيسي في عودة القرّاء إليك مرارًا وتكرارًا لمطالعة المزيد وبالتالي زيادة في عدد زوّار الموقع، والذي يعني احتمالًا أكبر في الربح.




2) دعك من الأدوات!

لاتتعجب من  هذه النصيحة، إلا أنك وعند مرحلة ما ستحتاج إلى التصرّف كعميل أو مستخدم، وألّا تعتمد فقط على أدوات التحليل لتعرف طبيعة تجربة عملائك في موقعك فنحن كمسوّقين  اعتدنا على الاعتماد على أحدث أدوات البحث والتحليل طوال الوقت في أعمالنا، لكن في الواقع لا شيء يعادل أو يمكن أن يحل محل تجربة المستخدمين أثناء زيارتهم لمتجرك أو موقعك الإلكتروني 

أذهب بنفسك بنفس الطريقة التي ينبغي على عميلك خوضها هذا إذا كنت ترغب حقًا في معرفة ما يختبرون، وتسعى في تحسين الأداء ..


3) المحتوى الرائع لا يفنى أبدًا

لا تحتاج إلى نصيحة من خبراء التسويق الرقمي لتعرف أهمية المحتوى. فالمحتوى الجيد يقدّم قيمة كبيرة لقارئه تخلد للأبد

ولهذا ينصحك «براد هاينز» مؤسس HungryKids.org

 بصناعة محتوى فائق الجودة وأن تعتني بضبطه وتحسين كل جوانبه لتمنح لعملائك الحاليين أو الذين سيعثرون عليك في المستقبل فائدةً وقيمةً لا تقدّر بثمن ولسنوات بعد إنتاج هذا المحتوى……...

“امنح أولويتك وعنايتك لتقديم محتوى قيّم يسهل على عملائك إيجاده والاستفادة منه فمثلًا إذا كنت صاحب مشروع صالة رياضية، فبدلًا من كتابة مقال رتيب يُنسى بعد دقائق من نشره، يمكنك استثمار جهودك في عمل تطبيق -على سبيل المثال- يمكن للعملاء الاستمرار في استخدامه دون توقف.”

4) اعتن بالسيو المحلّي – Local SEO

أعرف أنه من الغريب أن نرِد هذه النصيحة بعد تأكيدنا في النقطة السابقة على أهمية السيو والمحتوى، لكن دعنا هنا نركّز على أهمية تفعيل وجودك على منصّات متعلّقة بمحرّكات البحث المحليّة، خصوصًا إذا كنت تستهدف نطاقًا محدودًا في محيط معين.

فحسب ما تقوله محلّلة التسويق الرقمي في شركة SEOworks «إيميلي كولكلاجور»:

“بعد التحديثات الأخيرة لخوارزميات جوجل، فأصبح من المؤكّد أن السيو المحلي سيشغل مساحةً ودورًا أكبر في قائمة أعمال المسوّقين الرقميين لتحسين المواقع لمحرّكات البحث.

فمن أبسط الطرق التي تضمن لك أن شركتك أو مشروعك موجود على الخريطة هو من خلال التوثّق من أن صفحة «مشروعي – My Business» على جوجل واردة وموثّقة وناشطة لأيّة تحديثات وتقييمات.


5) راقب كل المتغيّرات على منصات التواصل الاجتماعي

مواقع التواصل الاجتماعي هي المواقع الأكثر استخدامًا وتتزايد أعداد مستخدميها يومًا بعد يوم فحسب ما ينوّه له «جول كوم»، المؤلّف والمدرّب:

“فإن المسوّقين الرقميين ينبغي أن يعتنوا بكافّة التغيّرات التي تطرأ على منصّات التواصل الاجتماعي. التغيّرات التي تحدث تتحكم الآن وتقرّر ما الذي يمكن ولا يمكن للمستخدمين نشره عليها. وبالتالي فإن هناك منصّات أخرى تظهر على الساحة تمنح للمستخدم حرية أكبر. المهم أن يبقى المسوّقون على دراية بكل جديد.”






6) اعتن بصفحة الهبوط

يقولون الانطباع الأول يدوم  و صفحة الهبوط لموقعك – Landing Page هي واجهة المشروع وصاحبة النصيب الأكبر من إنطباع المستخدمين 

عليك أن تركّز جهدك على تصميم صفحة الهبوط ذات تصميم تفاعلي وأنيق، وتمتلك سرعة تحميل عالية، وتحتوي على معلومات تجيب مباشرةً على تساؤلات وأي استفسارات اي عميل  او زائر..

فعندما تستثمر شركةً ما كثير من الأموال في الترويج الإلكتروني، فإنه من الضروري أن تولّي جهودًا وتركيزًا كبيرًا على تجربة المستخدمين في صفحات الهبوط، والتي عادةً -للأسف- ما يغفل عنها الكثير.


7) افهم الاحتياجات واختار المناسب لمشروعك

المشاريع مختلفة  فلا يوجد مقاس او مشروع  واحد يناسب الجميع. وعليه لذلك  اختار القنوات أو المنصات التسويقيّة المناسبة لجمهورك المستهدف. 

تعريف وتمييز الاحتياجات الصحيحة لمشروعك أمر فائق الأهميّة لتتمكّن من تحقيقها.

“حدّد بدقّة ما هي القنوات التي تناسب مشروعك، وأيّها لا 



8) أدِر البيانات بفعالية

البيانات هي أثمن شيء ممكن ان تكسبه من التفاعل مع الجمهور في الوقت الصحيح -بالمحتوى الصحيح طبعًا- بيانات العملاء هي ما تحدّد وترسم مستقبل التسويق. حُسن إدارتك واستثمارك لهذه البيانات هي مهمتك الآن جهدك في تحصيل البيانات سيثمر لاحقًا أضعافًا مضاعفة، فمن جهة ستعرف بالضبط مَن وأين وكيف تستهدف جمهورك لتحصل على أعلى عائد، ومن ناحية أخرى، ستعرف كيف توفّر جهودك وتحفظ على نفسك وقتًا وجهدًا كبيرًا.


الخلاصة

في مجال ضخم وشاسع ك التسويق الرقمي، راع الجمع والدمج بين النصائح والحيل السابقة لتبني علامتك التجارية إذا لم تكن تمتلك علامة واحدة حتى الآن.

افهم الجوانب المختلفة من خبراء مختلفين ومن مستويات وأصعدة عدة

سيمنحك فهمًا أفضل لعلامتك التجارية..

تذكّر أنه لا يوجد تأثير أو تغيير يحدث في يوم وليلة، المداومة على تطبيق النصائح سيؤتي ثماره إن شاء الله على الأمد الطويل، وليس اليوم التالي………………...



كلمات دليلة

خبرتنا تدل علينا

اشترك الآن و تواصل مع عملائك باحترافية بالغة
سجل الآن